المشي إلى الداخل في الأطفال

المشي إلى الداخل في الأطفال

يعتبر المشي إلى الداخل من المشاكل الشائعة في الأطفال و من أكثر أسباب زيارة عيادة عظام الأطفال.

يبدأ المشي عند الأطفال بعمر متفاوت من ٩ شهور إلى عمر السنة و النصف.

 يمر الطفل بمراحل مختلفة في المشي و لا يصل إلى المشي الطبيعي مثل البالغين إلا بعمر ٥-٦ سنوات.

الأسباب:

هناك ٣ أسباب رئيسية للمشي إلى الداخل:

١- انحناء القدم

٢- التفاف عظمة الساق

٣- زيادة زاوية الورك

و هذه الأسباب قد تكون وراثية أو مكتسبة بسبب ممارسات خاطئة مثل الجلوس الخاطئ أو لبس الأحذية الغير مناسبة أو قد تكون غير معروفة السبب.

ممارسات خاطئة:

جلسة الW تزيد من زاوية الورك و تجعل الطفل يقوم بلف قدمه للداخل كتعويض لازدياد زاوية الورك  و نجد أن السقوط يصبح أكثر مع الجري بسبب عدم لف القدم للداخل.

لبس أحذية أكبر من مقاس القدم تزيد من احتمال التفاف القدم أو لبس أحذية بها ميلان من الجهة الخارجية.

التشخيص:

يقوم الطبيب بفحص الطفل خلال المشي و في حال الجلوس و قياس بعض الزوايا و يتم بعد ذلك تحديد العلاج المناسب. و قد يحتاج أحيانا لعمل أشعة بناءا على نتيجة الفحص.

العلاج:

يبدأ العلاج في العادة بعلاج تحفظي مع ملاحظة الطفل و تغيير بعض الممارسات الخاطئة.

قلب الحذاء يكون فعال فقط في حالات معينة إذا كانت المشكلة من القدم.

اذا كان سبب الالتفاف من الورك فيجب تجنب جلسة الW و الحرص على الجلسة العربية ( التربيعة ) لتعديل زاوية الورك المرتفعة خلال النمو.

في حال الحاجة لعمليات جراحية تقويمية فإن طبيب عظام الأطفال يقوم بتحديد الوقت و العمر المناسب و العملية المناسبة بناءا على السبب.

 

د. عمار خالد العمران- استشاري جراحة عظام الأطفال